رمضان

مدرسة الخيّـــــــــــام الابتدائية- أمّ الفحم.

يقول تعالى في الكتاب المبين: بعد اعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم:

﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * أَيَّامًا مَعْدُودَاتٍ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ * شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ * وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ 

البقرة: 183 – 186

وهذه جملة من الاحاديث تؤكِّد عظمة الصيام  وفضله، يقول النبيّ صلى الله عليه وسلّم:

    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه سلم: من صام رمضان إيماناً واحتساباً، غُفر له ما تقدم من ذنبه. )                                                                          رواه الشيخان).

    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (قال الله عزَّ وجل: كل عمل بن آدم له إلا الصيام؛ فإنه لي وأنا أجزي به، والصيام جنّة، وإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث، ولا يصخب، فإن سابّه أحد أو قاتله فليقل: إني امرؤ صائم، والذي نفس محمد بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك، للصائم فرحتان يفرحهما: إذا أفطر فرح، وإذا لقي ربه فرح بصومه) (رواه البخاري ومسلم)

   لقد أطلّ علينا شهر البركة والخيرات، شهر العطاء والمحبة والوئام، بمناسبة حلوله تتقدّم ادارة المدرسة والهيئة التدريسية بأحر التهاني والتبريكات الى طلابنا الاعزاء وأهلنا الكرام والامّة الاسلاميّة جمعاء، سائلين المولى عزّ وجلَّ أن يعيده علينا باليمن والبركات. كما ونرجو لكم صوما مقبولا وذنبا مغفورا وافطارا شهياً... رمضان كريم... والله أكرم. تقبل الله منّا ومنكم الطاعات. 

Comments